هل أفضل عمليات تكميم المعدة بدون جراحة؟ هل التكميم بدون ترهل ام لا؟

تكميم المعدة بدون جراحة

إجراء تكميم بالمنظار، المعروف أيضًا باسم استئصال المعدة، او كرمشة المعدة هو عملية جراحية تقلل من حجم المعدة لتشجيع فقدان الوزن، تتم إزالة حوالي 80 في المئة من المعدة جراحيا، وترك جزء يشبه أنبوب في المعدة في مكانها، وإزالة الباقي بشكل دائم، مما يؤدي انخفاض كبير عن الحجم الطبيعي للمعدة؛ عملية  تكميم ربط المعدة، تعمل على انقاص حاد في حجم المعدة يعني أن الفرد لا يمكنه تناول سوى نصف فنجان في وقت واحد، ويقيد حجم الطعام الذي يمكن تناوله، مما يقلل بدوره من السعرات الحرارية التي يمكن تناولها، مما يؤدي إلى فقدان الوزن, تعرف أكثر من خلال السطور القادمة على كشكشة المعدة بدون جراحة, لكي تحصل على جسم متناسق, وجذاب, فعلى الرغم من انخفاض حجم المعدة، إلا أن الجراحة هي أداة ولا تزال تتطلب من الفرد اتباع إرشادات صحية, والحد من تناول الطعام, اتباع الخطة التي يقدمها الجراح أمر لابد منه،  من الممكن الإفراط في تناول الطعام مع الحد الأدنى من فقدان الوزن بعد الجراحة، من الممكن أيضًا حدوث مضاعفات خطيرة بعد الجراحة، لذلك يجب أخذ الإجراء بجدية، مثل أي عملية جراحية.

مضاعفات طويلة الأجل تتصل بـ تكميم قص المعده

هناك نوعان من مخاطر عملية تكميم المعدة : الحادة والمزمنة، المضاعفات الحادة هي تلك التي تحدث بعد فترة وجيزة من الجراحة، والقضايا المزمنة هي تلك التي تنشأ أو تستمر ستة أشهر بعد تاريخ الجراحة، وتشمل المضاعفات الحادة النزيف، والألم والجلطات الدموية, تعتبر عملية تكميم معدة آمناً بالمقارنة مع العمليات الجراحية الأخرى شائعة التنفيذ، الوفيات الناجمة عن العملية نادرة، وعندما يؤديها جراح مختص، يكون لهذا الإجراء الحد الأدنى من المضاعفات، ومع ذلك فإن المضاعفات عند حدوثها؛  يمكن أن تتراوح من الإزعاج الطفيف إلى القضايا المهمة التي يمكن أن تغير الحياة، من المهم أيضًا إدراك أن تكميم معدة عملية جديدة نسبيًا، أحد النتائج المهمة التي ينظر إليها علماء الأبحاث هي نتائج مدتها 10 سنوات، في هذه الحالة، تدور هذه المعلومات حول كيفية الحفاظ على المرضى لفقدان الوزن، وكيف تبدو صحتهم العامة، وأي مضاعفات قد تكون لديهم بسبب الجراحة, نظرًا لكون عمليات تكميم المعدة إجراءً جديدًا إلى حد ما، فهناك بيانات عن جراحة المعدة لمدة 10 سنوات أقل من تلك المتوفرة في العمليات الجراحية الأخرى، مثل Roux En Y ، ويمكن إضافة المزيد من المضاعفات طويلة الأجل إلى هذه القائمة في المستقبل.

 

تجارب تصغير المعدة بدون جراحة

أهمية اختيار دكتور عملية تكميم المعدة الجيد 

تتوقف جميع المراحل قبل, وبعد عمليات تكميم من غير جراحه على الطبيب المعالج, تعتبر هذه العملية من أخطر العمليات الجراحية التجميلية الموجودة في الوقت الراهن, لذلك يعتبر اختيار الطبيب الجيد ذات الخبرة, والدراية الواسعة أمر لابد منه, حتى تتجنب بعض المشكلات خطيرة حيث تكون الجراحة غير فعالة لفقدان الوزن، قد تكون الحقيبة الجديدة كبيرة جدًا، وقد يتجاهل المريض تعليمات التفريغ، أو قد توجد مشكلة أخرى تمنع فقدان الوزن, من اشهر التعليمات التي يمنحك إياها الطبيب الجيد: 

تجارب تصغير المعدة بدون جراحة كالاتي

  • عدم تحمل الأطعمة: تتمثل إحدى فوائد تكميم ربط المعدة في إمكانية تناول جميع الأطعمة بعد العملية، بينما تتطلب العمليات الجراحية الأخرى لعلاج البدانة تجنب الأطعمة المحددة، هذا لا يعني أن الجسم سيتسامح مع جميع أنواع الأطعمة، فهذا يعني فقط أنه لا يوجد طعام محظور بعد الإجراء 4
  • تمديد الأكمام: في الأيام الأولى بعد عملية تكميم قص المعده، لا تزال أكياس المعدة صغيرة جدًا وستحتوي على نصف كوب من الطعام في وقت واحد بمرور الوقت، تمتد الحقيبة وتمكّن من استيعاب كميات أكبر من الطعام في جلسة واحدة، هذا يسمح بتناول وجبات أكبر، ويمكن أن يؤدي في النهاية إلى توقف فقدان الوزن أو زيادة الوزن, لذلك عليك اتباع نصائح الطبيب المختص 

لقد وصلنا للنهاية تعرفة من خلال السطور السابقة على تكميم بدون جراحة, واهمية الطبيب الجيد, فلا تجهل ما تعلمته, وقم باستغلاله للحصول على أفضل النتائج المرجوة.